الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل نقاطع المنتجات الدنماركية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير الظلام
المدير العام
المدير العام


ذكر
عدد المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

مُساهمةموضوع: هل نقاطع المنتجات الدنماركية   الأحد ديسمبر 20, 2009 12:57 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
الان أشوف جميع المنتديات مشتعله نار والكل يطالب بالمقاطعه .. حتى أن بعضهم أصبح يحرم شراء المنتجات الدينمركية .. ؟ وأخذت الحماسه كل مبلغ ...
طيب وش رايكم نشوف هذي القضيه .. في القرآن والسنه ؟ وش قال القرآن نسوي في مثل هذي الحاله ..

حتى نشوف هل ما نفعله .. صواب أو فقط مشاعر جياشه ؟
قاعدة فقيه : أي قضيه لها علاقة بالدين .. جيب أن ترجع للأصل .. والاصل هو القرآن والسنة ثم الاجماع ..

أولاً : المعمعه و الضجيج في المنتديات لأجل هذي القضيه .. وغيرها .. هل في القرآن ما يتكلم عن هذا ؟
ج / قال تعالى
{وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً} (83) سورة النساء


يخبرنا الله أن الناس إذا جاءهم أمر أو قضيه فيها أمن أو خوف ترى الناس كل واحد يفتي ويطالب وينشر الاشاعات بدون علم .. وينتشر الضجيج بين الناس ..
ويخبرهم الله أن الناس لو ردو هذا الامر إلى والرسول و أولي الامر منهم وهم الحكام والعلماء لكان خيراً لهم لأنهم هم الذين يعرفون كيف يعملون في مثل هذي القضايا وغيرها ..

إذن .. يجب أن نرجع أي قضية إلى القرآن والسنه والحكام والعلماء .. حتى .. نأخذ بقول الله تعالى ( .(( واذا جاءهم امر من الامن او الخوف اذاعوا به ولو ردوه الى الرسول والى اولي الامر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان الا قليلا )))

طيب .. الان .. قضية الرسوم الاستهزائية الدينمركية .. على النبي صلى الله عليه وسلم هل يوجد في القرآن او السنة شيء عن هذا ؟ حتى نرجع المسأله إلى أصلها
نعم يوجد ..
[color="Red"]قال تعالى
{فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ(94) إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ} (95) سورة الحجرCOLOR]
طيب .. ماذا نفهم من الايه السابقه ؟
لقد أمر الله في هذه الايه .. بأمرين .. وتكفل بأمر
الامر الاول : فصدع بما تأمر
أي يا محمد أنشر الحق بين الناس وأعلم الناس أمور دينهم
الامر الثاني : وأعرض عن المشركين
أي لا تلتف لما يقوله المشركين عنك .. ولا تجادلهم .. بل أسعى في نشر دينك .. وتركهم وكلامهم فيك

الامر الذي تكلف الله به هو :
إنا كفيناك المستهزئين
أي أن الله تفكل بعقوبة هؤلاء المستهزئين
ولذا أمر الله تعالى بأن يعرض عنهم لأن الله هو الذي يتولى عقوبتهم ومصيرهم يقول الله تعالى في سورة الحجر (فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ{94} إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ{95} الَّذِينَ يَجْعَلُونَ مَعَ اللّهِ إِلـهاً آخَرَ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ{96} .
والمعنى بلغ ما أنزل إليك من ربك ولا تلتفت إلى المشركين الذين يريدون أن يصدوك عن آيات الله ولا تخفهم ولا تخشى أحداً إلا الله فإن الله كافيك إياهم وحافظك منهم كقوله تعالى يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس [المائدة67].
وإنما جاء الفعل بصيغة الماضي (كفيناك) مع أنّ المراد المستقبل يشير إِلى عدم تخلف الحماية الإلهية بل هي معه دائماً محتومة لنصرته

الخلاصه :
الواجب علينا الان .. أن ننشرح دين الاسلام في جميع العالم وأن لا نلتفت هذه الرسومات ولا نجعها تشغلنا عن نشر الدين الاسلامي
فالله تكفل بمن إستهزء بنبيه محمد صلى الله عليه وسلم .. وهو خير كفيل ..

( كتبته من منظور ديني .. وهو موجهه للعقلاء الذين يأخذون ما أمرهم الله به ويتركون ما نهاهم الله عنه ..
حب النبي صلى الله عليه وسلم ليس بالدفاع عنه فقط .. بل بإتباع أومره ونواهيه .. بالصلاة والصيام والقيام والصدقه و الزكاة وفعل جميع السنن .. ليس بالكلام فقط بل يجب الفعل حتى نثبت حبنا لنبي صلى الله عليه وسلم





.
لا تضحك كثيراً .. فيغبطك الناس
ولا تبكي كثيراً .. فيشمت بك الاعداء
ولكن كن صاحب وجهة بشوش يحتار فيك الجميع

أبوتميم غير متصل
رد مع اقتباس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mycafe.mam9.com
 
هل نقاطع المنتجات الدنماركية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قلعة الفوتوشوب :: ¨°o.O (الأقسام العامة) O.o°¨ :: القلعة الإسلامية-
انتقل الى: